لمراسلتنا : contact@tarbawiyat.net « الثلاثاء 25 شتنبر 2018 م // 15 محرم 1440 هـ »

مزيدا من التفاصيل

لائحــة العطـــل للموسم الدراسي

لائحــة العطـــل للموسم الدراسي 2018-2019...

إعلان رحلة تركيا أكتوبر/نونبر

تعلن مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتيزنيت أنها ستنظم رحلة سياحية لفائدة منخرطيــها وذويـــهم ولشركاء...

المقرر الوزاري الخاص بتنظيم السنة

أصدرت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المقرر الوزاري الخاص بتنظيم السنة...

*****
 
تربويات TV

في محاولة لخلق فضاء تربوي يليق بالناشئة


مواطن اليوم : الجدل حول اعتماد "الدارجة" في التعليم (حلقة كاملة)


ملخص شامل وكامل لا غنى للأ ساتذة عنه


زيارة تفقدية لتلميذة تجتاز الامتحان الجهوي الموحد للسنة الثالثة إعدادي في مصحة خاصة بأكادير

 
أحكام قضائية

حكم قضائي بإلزامية إخبار الإدارة للموظف كتابيا بنقطته الإدارية كل سنة تاريخ الصدور : 17 فبراير 2015


أحكام قضائية

 
استطلاع رأي
هل تعتقدون أن التدابير ذات الأولوية التي أطلقتها الوزارة ستساهم في الإقلاع بمنظومة التربية والتكوين المغربية؟

لا
نعم
إلى حد ما


 
صورة وتعليق

لسان الحال
 
تـرقيات

الإعلان عن النتائج النهائية لمباراة الترقية إلى خارج الدرجة بالنسبة للأطباء - أبريل 2018


الوزارة تفرج عن نتائـج الاختبـارات الكتابيـة لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بفئات هيئة الأطر المشتركة بين الوزارات برسم سنة 2017


​نتائج ترقية مفتشي المصالح المادية والمالية بالاختيار من الدرجة 1 (السلم 11) الى الدرجة الممتازة (خ س) برسم سنة 2016


نتائج الترقية بالاختيار برسم سنة 2016


نتائج الاختبارات الكتابية لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة الأطر المشتركة بين الوزارات لسنة 2016‎

 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أنشطة المديريات الإقليمية

مجموعة ''أطر مديرية عين الشق'' يوزعون وزرات مدرسية في إطار النسخة الأولى من مبادرة ''جميعا من أجل مدرسة المواطنة''


الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الدار البيضاء- سطات تتعزز ب12 قسما إضافيا للتعليم الأولي من خلال التوقيع على 5 اتفاقيات شراكة بمديرية عين الشق


المديرية الاقليميةوجدة أنجاد:نائب والي أمن وجدة يعطي انطلاقة الحملات التحسيسية بالوسط المدرسي ‎


بلاغ إخباري بشأن اجتماع الكتاب الإقليميين للنقابات التعليمية مع المدير الإقليمي

 
أنشطة الأكاديميات

لجنة أكاديمية لزيارة المدرسة الجماعاتية أولاد الطيب التابعة لمديرية فاس


تنمية التعليم الأولي بسوس ماسة محور اجتماع تنسيق جهوي بمقر مجلس الجهة


بيان توضيحي من المديرية الاقليمية بتيزنيت حول ماوقع بمركز إجراء الامتحان المهني بثانوية المسيرة الخضراء‎


بلاغ صحفي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة حول ماتم تداوله تحت عنوان: كتاب يمس الذات الإلهية يشعل جدل المحتوى التعليمي بالمغرب ‎

 
خدمات تربوية

تربويات الأطفال


تربويات التلميذ والطالب


موقع تبادل (تربويات)


فضاء جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي


وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
خدمات

 
 


أضيف في 24 دجنبر 2017 الساعة 00 : 21

''اَلْمُدِيرُ التَّرْبَوِيُّ''، اَلْحَلَقَةُ الْأَضْعَفُ دَاخِلَ الْمَنْظُومَةِ التَّرْبَوِيَّةِ




·       صالح أيت خزانة 

ليس واقع الحال ما سيعلن للعالم أن دور السيد مدير المؤسسة التعليمية في حسن تدبير العملية التربوية/التعليمية داخل المؤسسة التربوية، فاصلٌ ومِفصليٌّ. وأن الحاجة إليه من طرف صناع القرار التربوي المركزي، كما الجهوي والإقليمي في التواصل، و تسليس العمل التربوي، والحفاظ على الأمن التربوي، والزمن التعليمي والتَّعلًّمي داخل المؤسسة التعليمية، ضرورية وماسة. وأن دوره في تنزيل الإصلاح داخل معقل التجريب التكويني/البيداغوجي التدريسي (الفصل الدراسي)، والمدرسي(المؤسسة التعليمية)، مما لا يُستغنى عنه؛ بل صناع القرار التربوي هم أنفسهم من يعترفون لهذا الأيقون بكل هذه الأدوار المفصلية داخل المنظومة التربوية. ويزداد "خطاب الاعتراف" كلما عَنَّ في الأفق إصلاح جديد، وحضرت المؤسسة التربوية في قلب الأجرأة والتفعيل.

ولكن، رغم هذا "الخطاب الاعترافي" بالدور الفاعل والخطير الذي يضطلع به السيد المدير داخل المنظومة، وبالدور المفصلي الذي تتأسس عليه مشاركته في عمليات الأجرأة، والتفعيل لمقتضيات الإصلاح، بالإضافة إلى الأدوار الطلائعية والفاصلة التي يضطلع بها في الحفاظ على السير العادي للعملية التعليمية التعلمية، والمواكبة الحثيثة لكل جديد، والتنزيل اليومي لقرارات المسؤولين على القطاع من مختلف الدرجات والمناصب؛ من المركزي إلى الإقليمي، مع الانفتاح على شركاء المؤسسة، وتفعيل قرارات وتوصيات مختلف مجالس المؤسسة، وجمعياتها، دون أن ننسى دوره اللازم في إنجاح محطة الدخول المدرسي على رأس كل موسم دراسي جديد (أهم وأخطر محطة مفصلية يتوقف عليها نجاح الموسم الدراسي) وما يتطلبه ذلك من مجهودات تدبيرية، وتنظيمية، ولوجستية غير عادية، وعلم من يهمهم الأمر بتوقف هذا النجاح على دور "الكاريزما الإدارية"، والوضع الاعتباري الخاص، في تشجيع مدير المؤسسة على الانخراط المأمون في حسن التدبير، والشعور الإيجابي بالمسؤولية فيه، مع القدرة على اكتساب التجاوب السلس مع المحيط؛ لم "تنتبه" الوزارة الوصية، إلى أن التسوية النظامية لأوضاع نساء ورجال الإدارة التربوية، والمتمثلة في تمكين السيد رئيس المؤسسة التربوية من "إطار"(المطلب القديم/ الجديد للهيئة) تتحدد، من خلاله، حقوقه وواجباته كمُدَبِّر، وتُحَوَّط فيه مهامه ومسؤولياته، بحيث يعرف من أين تبدأ صلاحياته، كما مسؤولياته، وأين تنتهي؛ شرط واجب لإنجاح مساره التدبيري، وانخراطه المسؤول في فعاليات الإصلاح داخل المؤسسة التعليمية؛ مربضه الأساس.

كما أنه رغم هذا الدور المفصلي والمؤسس للسيد رئيس المؤسسة التعليمية، والذي لا يحتاج إلى مهارة خاصة للكشف عنه، فإن الرؤية الإستراتيجية للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، لم تشر إليه إلا عرضا، وذلك في سياق الحديث عن أدوار بقية المتدخلين في المؤسسة التعليمية. في حين ظلت الوزارة الوصية، طيلة الفترة التي تلت تنزيل مضامين الإصلاح؛ تدابيرَ أوليةً، ثم مشاريعَ مندمجةً،  تغرق السيد رئيس المؤسسة بعشرات المراسلات والمذكرات المؤثَّثة بعبارات الواجب، والمسؤولية، والحكامة الجيدة، والمحاسبة الحثيثة، ووو...، وبالمهام الإضافية التي لا تنتهي، وتطالبه بالاضطلاع بدوره الكامل في التنفيذ، وإنجاح التفعيل، والعمل على الإشراف الفعلي على مختلف خطوات التفعيل، مع الانفتاح على مختلف المتدخلين، وشركاء المؤسسة للانخراط في إنجاح ورش الإصلاح، ووو...كل هذه التوجيهات والأوامر تصدر عن الوزارة الوصية، ومصالحها الخارجية، إلى السادة رؤساء المؤسسات التعليمية، بصفتهم مديري المؤسسات التعليمية، التي يشرفون على تسييرها، وليس كأساتذة مكلفين بمهام الإدارة التربوية كما هو واقع توصيفهم القانوني!!...

لكنها- للأسف- بدل أن تحسم للسيد المدير في هذه الصفة النظامية، عبر ترسيمها، وتحديد ملامحها القانونية؛ انشغلت برسم استراتيجيات الإصلاح، وتحديد رؤاه، وتنزيل مقتضياته، مع مطالبة السيد المدير (بوابة الإصلاح إلى المؤسسة التعليمية)، الفاقد لكل الضمانات القانونية الحامية له من المُتابعات والتَّبِعات، والعاجز عن رفض أو مناقشة الأوامر والتوجيهات مهما شذت عمَّا تواضع عليه من مهام ومسؤوليات؛ أن يكون في الموعد، وأن يلبي نداء الواجب، وأن يتحمل المسؤولية القانونية في تصريف القرارات، في خضم سيل من المخاطر، وشبكة من المهام والمهام الإضافية. كل هذا في غياب الانكباب الجاد والفاعل،على تعبيد الطريق نحو التفعيل السلس لمضامين الإصلاح، بما فيه إصلاح الإدارة التربوية والارتقاء بها، ومعالجة العوائق المفرملة لمسار هذا الإصلاح، وعلى رأسها عدم وضوح الرؤية حول دور المدير وحدود صلاحياته. 

فما لم تلتفت الوزارة الوصية إلى ملحاحية مطلب ترسيم إطار خاص بالهيئة، تتوضح فيه المهام والصلاحيات والمسؤوليات بدقة، ويتشرف من خلاله السيد المدير بالممارسة الكريمة لمهامه الإدارية، سيبقى السيد المدير (الأستاذ المكلف بمهام الإدارة التربوية) مجرد موظف ممارس تحت الطلب، تعلق عليه أخطاء الممارسة غير المُؤَمَّنة، ويهدد في استقراره المهني والوظيفي عند أدنى جنوح أو خطإ قد يُؤَوَّل بأنه جسيم وخارج عن الصلاحيات والمهام غير المحددة أصلا !!، أو تقصير في استنفاذ مهام أو مسؤوليات مستحدثة ضمن طابور المسؤوليات التي لا تنتهي، أو "عصيان" لأمر مُشْتْبَهٍ صادر عن  مسؤول، وعجز السيد المدير أن يجد له رابطا معقولا بما فَهِم أنها مهام ومسؤوليات يضطلع بها (كتحميل المدير وحده مسؤولية تأهيل المؤسسة تحت طائلة المحاسبة، دون الفريق المشارك معه في جمعية دعم مدرسة النجاح!!).

فبدل أن يكون هذا المدير، بهذه المهام الوازنة، والمسؤوليات الاستراتيجية داخل المنظومة، مُكَرَّما بإطار إداري، تحدد فيه المهام والمسؤوليات  بدقة، ويمنحه وضعا اعتباريا يليق بموقعه المحوري داخل المنظومة، ويُحافظ له على "كريزما" تُمَكِّنه من ممارسة مهامه في جوٍّ من التقدير والاحترام، مع الشعور بالمسؤولية، والاستعداد للخضوع للمحاسبة؛ تحوَّلَ إلى مجرد خادم يؤدي المهام تحت الطلب، بصفر اعتبار إداري، وصفر حماية قانونية!.

فإلى متى سيظل مدير المؤسسة التعليمية الحلقة الأضعف داخل المنظومة؟. وإلى متى سيظل ملفه المطلبي عالقا دون جواب؟..

أسئلة نوجهها إلى من يهمهم الأمر..

دمتم على وطن.. !! 

 







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الحلقة الاقوى ولكن...

nawrace

لانختلف في ان بتمكن المدير من  (اطار )كمطلب وكحق من حقوقه ولكن شرط ان بخضع لتكوين حقيقي وهادف في مجال التسيير والتدبير الاداري والتربوي وان لايختزل عمله في الرد على المراسلات وتدبير الزمن المدرسي والمدير المتمكن لايجد صعوية في تنزيل اي اصلاح تعليمي تعلمي لانه يقوم بالمشاركة الفعالةفي كل نشاط تريوي ولابقف موقف المتفرج كما يعمل على تفعيل مجالس المؤسسةوخلق المناخ المواتي لتجويد التعلمات .

في 31 دجنبر 2017 الساعة 44 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذه المادة
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
إعلانات
 
قالوا في التربية والتعليم
ألم الدراسة لحظة....

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  تربويات TV

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  قالوا في التربية والتعليم

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تـرقيات

 
 

»  حركات انتقالية

 
 

»  تشريع

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  مذكرات

 
 

»  مواعيد

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  أنشطة الوزارة

 
 

»  أنشطة الأكاديميات

 
 

»  أنشطة المديريات الإقليمية

 
 

»  مباريات

 
 

»  كتب تربوية

 
 

»  وثائق تربوية

 
 

»  وجهات نظر

 
 

»  حوارات

 
 

»  ولنا كلمة

 
 

»  وثائق خاصة بأستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  الاستعداد للامتحانات المهنية

 
 

»  تكوينات

 
 

»  حركات انتقالية محلية

 
 

»  حركات انتقالية جهوية

 
 

»  حركات انتقالية وطنية

 
 

»  مذكرات نيابية

 
 

»  مذكرات جهوية

 
 

»  مذكرات وزارية

 
 

»  مستجدات

 
 

»  جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  بيداغوجيا الإدماج

 
 

»  الرياضة المدرسية

 
 

»  المخاطر المدرسية

 
 

»  عروض

 
 

»  تهنئة

 
 

»  تعزية

 
 

»  إدارة الموقع

 
 

»  الدعم البيداغوجي

 
 

»  التدبير المالي لجمعيات دعم مدرسة النجاح

 
 

»  التعليم و الصحافة

 
 

»  تربويات الأطفال

 
 

»  تربويات التلميذ والطالب

 
 

»  مستجدات تربوية

 
 

»  غزة تحت النار

 
 

»  خدمات تربوية

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 

»  أحكام قضائية

 
 
القائمة
 
مواعيد

المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بمكناس ينظم دورة تكوينية للمقبلين على امتحانات الكفاءة المهنية


الملتقى الدولي السادس للقرآن الكريم "الإنسان والتربية في القرآن الكريم"


التعاونية السكنية التشارك تعقد جمعها العام العادي السنوي يوم الأحد 24 يونيو 2018م بمركز استقبال الشباب تنهنان بتيزنيت


مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين في ملتقى الصحة والسكن بتيزنيت يوم 19 ابريل 2018

 
ترتيبنا بأليكسا
 
وجهات نظر

اللغة الإسبانية ووضعها الاعتباري بالمؤسسات التعليمية


''مُقَاطَعَةُ الْبَرِيدِ'' فِي التَّصْعِيدِ الْجَدِيدِ لِهَيْئَةِ الْإِدَارَةِ التَّرْبَوِيَّةِ!


قضايا التعليم غيض من فيض ''رؤية استراتيجية'' مغرضة


'' تدريج'' المدرسة العمومية من أجل فهم أدق و أعمق


الراحل المهدي المنجرة واستعمال ''الدارجة في الرسميات''


تَوْظِيفُ كَلِمَاتٍ مِنَ الْعَامِّيَّةِ فِي المُقَرَّرِ الدِّرَاسِيِّ وَسُؤَالُ الْخَلْفِيَّاتِ


إجرام في حق لغة الضاد وفي حق الإنسان أن تغزو العامية ومفرداتها كتبنا المدرسية!!

 
حوارات

أربعة أسئلة إلى السيد مدير الموارد البشرية وتكوين الأطر بوزارة التربية الوطنية الأستاذ محمد بنزرهوني حول موضوع التعاقد


نتائج الباكالوريا.. ومفارقات التقويم حوار مع د عمر الرويضي الباحث والفاعل التربوي


حوار مع رئيسة فرع شبكة القراءة بالرباط، المفتشة التربوية: نجية مختاري حول : القراءة الحرة و التعلم

 
قراءة في كتاب

التجريب في رواية ''تيغالين '' لياسين كني


الكتابة ومهارات التعبير والإنشاء

 
موقع صديق
موقع منتديات الأستاذ
 
خدمات